اجتماع الرابطة مع سعادة وزير التجارة والصناعة السيد علي الكواري

                16 Jan 2020 موقع الرابطة

تشرفت رابطة رجال الأعمال القطريين بزيارة سعادة وزير التجارة والصناعة السيدعلي بن أحمد الكواري لمقر الرابطة، وتهدف الزيارة الى تعزيز التواصل مع مجتمع الاعمال القطري ورجال الاعمال القطريين والاستماع لأرائهم واطلاعهم على مبادرات الوزارة الكريمة المنصبة في خدمة الاقتصاد الوطني وتطويره.
وكان في استقبال سعادته الشيخ/ فيصل بن قاسم آل ثاني، رئيس مجلس إدارة الرابطة والسيد/ حسين الفردان النائب الأول للرئيس، والأمين العام للرابطة السيد/ عيسى عبدالسلام أبو عيسى، والسادة أعضاء مجلس الإدارة الشيخ/ حمد بن فيصل آل ثاني، الشيخ/ نواف بن ناصر آل ثاني، السيد/ شريدة الكعبي والسيد/ سعود المانع والسادة أعضاء الرابطة السيد/ ناصر سليمان الحيدر، السيد/ خالد المناعي، السيد/ نبيل أبو عيسى ، السيد/ أشرف أبو عيسى، الشيخ/ محمد بن فيصل آل ثاني، الشيخ/ فيصل بن فهد آل ثاني، السيد/ مقبول حبيب خلفان، السيد/ رامز الخياط، السيد/ حمد الهدفة، السيد/ محمد الطاف، السيد/ إحسان الخيمي، السيد/ حيدر مشهدي، كما حضر اللقاء الشيخ/ تركي بن فيصل آل ثاني و الشيخ ناصر بن نواف آل ثاني والسيد عبد السلام عيسى أبو عيسى، والسيدة/ سارة عبدالله نائب مدير عام الرابطة 
استهل اللقاء بشكر رئيس وأعضاء الرابطة سعادة الوزير على هذه المبادرة وأهمية التعاون المشترك والوثيق بين القطاعين العام والخاص في خدمة الاقتصاد الوطني، مثنين على المبادرات الاقتصادية الفعالة من سياسات وتشريعات ومشاريع متنوعة تم وضعها حيز التنفيذ بتوجيهات من حضرة صاحب السمو الشيخ تميم بن حمد آل ثاني أمير البلاد المفدى "حفظة الله" والتي هدفهت جميعها الى تمكين المؤسسات الوطنية وتشجيع رجال الاعمال على الدخول في القطاع الصناعي، وقد تلقفت هذه المبادرات الحكومة القطرية بقيادة معالي الشيخ عبد الله بن ناصر بن خليفة آل ثاني رئيس مجلس الوزارء وزير الداخلية، عبر وزاراتها فصدرت العديد من التشريعات كقانون الاستثمار الجديد وهيئة المناطق الحرة ومؤسسة النافذة الواحدة ومناطق التخزين وغيرها مما يؤمن البنية التحتية المناسبة لتطوير الإنتاج الوطني وتحقيق الاكتفاء الذاتي وتميزت وزارة التجارة والصناعة بسرعة التنفيذ والتفاعل مع احتياجات مجتمع الاعمال.
هذا وشكر سعادة الوزير رئيس وأعضاء الرابطة على استقبالهم مشدداً على أهمية دور الرابطة ودور مجتمع الاعمال في الترويج لقطر كمركز للاستثمار في المنطقة وجذب المستثمرين والخبرات من خلال الأنشطة الاقتصادية التي تقودها الرابطة كالمؤتمرات وورش العمل وتعاونها مع مؤسسات رديفة لها من جمعيات رجال اعمال ومؤسسات اقتصادية في اغلب الأسواق حول العالم والوفود التي يقودها رجال الاعمال القطريين الى الأسواق الخارجية مما يساهم في التعريف بالسوق القطري وفتح آفاق تعاون مع الأسواق العالمية 
وأضاف سعادتة ان تطور القطاع الخاص في الدول المتقدمة انما هو مؤشر رئيسي لتطور الدولة ومحرك أساسي للتطور الاقتصادي مضيفا بأن المؤسسات والشركات الاقتصادية القطرية أصبحت تتمتع بالتنافسية العالمية وتتواجد في كبرى الأسواق الأوروبية والأمريكية من خلال استثمارات ناجحة خدمت اهداف تطوير الاقتصاد الوطني ونقل الخبرات والمعرفة للسوق المحلي. 
كما استعرض أعضاء الرابطة العديد من الأفكار والتطلعات الاقتصادية مع سعادة الوزير تهدف جميعها الى تعزيز دور القطاع الخاص القطري وتسهيل عمله، وقد تم الاتفاق على عدد من المبادرات أبرزها أنشاء لجنة متابعة ما بين الوزارة والرابطة تصبح قناة تواصل مباشرة يتم من خلالها بحث المبادرات الاقتصادية  وتكون معنية بتيسيير التعاون المشترك بما يساعد على تنفيذ البرامج والمبادرات التي تقوم بها الوزارة وايصالها بالشكل الصحيح لمجتمع الاعمال. 
في ختام اللقاء اهدى الشيخ فيصل بن قاسم آل ثاني درع الرابطة التكريمي لسعادة الوزير متمنين له التوفيق والسداد في خدمة الاقتصاد الوطني.