لقاء عمل مع فخامة الدكتور موغويتسي ماسيسي، رئيس جمهورية بوتسوانا

    15 Apr 2019 فندق السانت ريجز

نظمت رابطة رجال الأعمال القطريين لقاء عمل مع فخامة الدكتور موغويتسي ماسيسي، رئيس جمهورية بوتسوانا، والوفد المرافق له السادة أصحاب السعادة وزير الشؤون الدولية والتعاون، وزير الاستثمار والتجارة والصناعة، وزير تنمية الموارد المعدنية والطاقة، وزير البيئة والحفاظ على الموارد الطبيعية والسياحة ، وزير النقل والاتصالات، وزير الدفاع والعدل والأمن. 


كما شارك من رابطة رجال الاعمال القطريين سعادة السيد/ حسين الفردان، النائب الاول لرئيس الرابطة، والسيد/ سعود المانع، عضو مجلس الادارة، وكل من أعضاء الرابطة: السيد/ أشرف أبو عيسى، السيد/ مقبول حبيب خلفان، السيد/ محمد الطاف، الشيخ/ خالد بن نواف بن ناصر آل ثاني، والسيد/ أنطونيو نيتو.


في بداية اللقاء رحب سعادة السيد/ حسين الفردان، بفخامة الرئيس والوفد المرافق له، وأكد على أهمية هذه الزيارة التي تهدف إلى بحث سبل التعاون التجاري والاستثماري وفتح جسور التواصل وتنمية العلاقات بين البلدين. وابدى اهتماماً بالتعرف على الفرص الاستثمارية التي تقدمها بوتسوانا.


ومن جانبه قدم فخامة الرئيس نبذة عن بوتسوانا بما تتمتع به من بيئة سياسية مستقرة مع رؤية اقتصادية تنموية ركزت على التعليم والرعاية الصحية وبناء بنية تحتية متينة، والاستفادة المثلى من عوائد المواد الخام في البلاد مثل الألماس، واليورانيوم، والذهب، والنحاس، والنفط، إضافة إلى الأملاح والبوتاسيوم والفحم الحجري حيث تعتبر بوتسوانا من أكبر الدول إنتاجا للألماس في أفريقيا،  كل هذا جعل منها واحدة من أكثر الاقتصادات نموا في القارة الأفريقية، وتصنف اليوم كاقتصاد عالمي واعد، وتأتي في المرتبة الأولى في أفريقيا على سلم الشفافية ومكافحة الفساد.

كما استعرض فخامته حوافز الاستثمار الممنوحة لرجال الأعمال من نظام ضريبي تنافسي، انخفاض الرسوم الجمركية، حرية التملك للمستثمر الأجنبي، مشيراً إلى أن بوتسوانا احتلت المركز السابع إفريقياً في إقامة الأعمال، وأنها تعتبر بوّابة رئيسية لأسواق الدول المرتبطة بمنظمة مجموعة التنمية لإفريقيا الجنوبية لأكثر من 293 مليون نسمة، داعياً أصحاب الأعمال القطريين للتعرّف على الفرص الاستثمارية المتاحة في بوتسوانا في قطاعات الزراعة والتعدين والسياحة والطاقة النظيفة والنقل واللوجستيات.


وقد أكد السيد/ حسين الفردان على حرص دولة قطر في ظل سياسة الانفتاح التي تنتهجها على تنمية وتطوير علاقاتها مع مختلف دول العالم ومن ضمنها بوتسوانا، على اهتمام رجال الأعمال القطريين بالتعرف والاستفادة من الفرص الاستثمارية المتوفرة. وأشار إلى أن الرجال الأعمال القطريين منفتحين على المشاريع الاستثمارية التي ممكن أن تشكل قيمة مضافة لنشاطهم للاقتصادي.
كما تحدث السيد/ سعود المانع عن الحوافز الاستثمارية التي تقدمها دولة قطر للمستثمر الاجنبي كقانون الاستثمار الجديد الذي يتيح التملك بنسبة 100% في غالبية القطاعات الاقتصادية، بالإضافة الى المقومات اللوجستية كالمناطق الحرة وميناء حمد ومطار حمد الدولي، مؤكداً على مكانة قطر كوجهة استثمارية رائدة في المنطقة.
من جانبه اهتم السيد/ أشرف أبو عيسى بالقطاع السياحي وطلب التعرف على مزايا الاستثمار السياحي في بوتسوانا، وكيف يمكن للمستثمر القطري الاستفادة منها؟ 
توجه وزير البيئة والحفاظ على الموارد الطبيعية والسياحية بالرد بان بوتسوانا تتبنى اقتصادا سياحيا مختلفا عن الدول المجاورة وتتميز بوجود العديد من المحميات الطبيعية ومنتجعات السفاري التي تضم العديد من الحيوانات أهمها الفيل الافريقي، ووحيد القرن والغزلان والطيور، بالإضافة الى التسهيلات التي تقدمها للمستثمر الأجنبي.

وفي ختام هذا اللقاء توجه فخامة الرئيس بشكر للرابطة على هذا اللقاء، ودعا أعضاء الرابطة لزيارة بوتسوانا والتعرف على البيئة الاقتصادية عن قرب، والاطلاع على أهم الفرص الاستثمارية بها.