اجتماع رابطة رجال الاعمال القطريين مع سعادة السيد إيلان لاوفار وزير بيئة الأعمال والتجارة في رومانيا والوفد المصاحب له

  28 Oct 2017 مقر الرابطة

اقامت رابطة رجال الأعمال القطريين لقاء عمل مع سعادة السيد إيلان لاوفار وزير بيئة الأعمال والتجارة في رومانيا والوفد المصاحب له وبحضور سعادة الدكتور/ كريستيان تودور سفير جمهورية رومانيا بدولة قطر. وقد استقبل الوفد الشيخ/ فيصل بن قاسم آل ثاني، رئيس مجلس إدارة الرابطة وقد عقد اللقاء على هامش زيارة الوفد للدوحة لبحث فرص التعاون وتطوير العلاقات الاقتصادية بين البلدين.

في بداية اللقاء رحب الشيخ/ فيصل بن قاسم آل ثاني بسعادة الوزير والوفد المرافق له واكد دعمه لفرص التعاون بين البلدين. كما أشار الى اهتمام الرابطة بدراسة ومعرفة المزيد عن فرص الاستثمار في القطاعات الاقتصادية المختلفة برومانيا

ومن جانبه توجه سعادة السيد إيلان لاوفار بشكر الرابطة على هذا اللقاء، مشيرا في بداية حديثه ان هذه الزيارة تهدف الى تعزيز التعاون في المجالات ذات الاهتمام المشترك، كما أشار الى ضرورة وجود تواصل مستمر بين الدولتين لتنويع وتعميق مجالات التعاون الثنائي. ثم قدم سعادة الوزير عرض تقديمي مفصل عن بيئة الاعمال والاستثمار برومانيا حيث أوضح المقومات الاقتصادية للدولة، بدءاً بموقعها المتميز حيث تعد بوابة وصل لكثير من الأسواق المجاورة بأوروبا الشرقية والوسطى، وكذلك استقرار أوضاعها الاقتصادية والسياسية ووجود عماله مؤهلة لجذب المستثمرين، مرورا بمعدلات نمو الناتج المحلي الإجمالي والذي ارتفع بنسبة 5.8% لسنة 2017 لتصبح من أسرع الاقتصادات نموا بالاتحاد الأوروبي.

كما قام سعادة الوزير بإلقاء الضوء على الحوافز الاستثمارية التي تمنحها الدولة لجذب المستثمرين لرومانيا وتأسيس أعمالهم بالمدن الرومانية المختلفة مثل بوخارست العاصمة أو غيرها من المدن مثل كلوج وياش. ومن الجدير بالذكر ان هذه الحوافز تشمل الاعفاء الضريبي على الأرض والمباني في المناطق الصناعية او الاستثمارية في الدولة، كذلك تقديم الدعم المادي عن طريق الاعفاء من قيمه الايجار لمباني قائمة لتشجيع المستثمر على تأسيس مقر لشركاته برومانيا وقد أعطى بعض الأمثلة عن الشركات الأجنبية الكبرى ذات الاستثمارات الضخمة برومانيا مثل Pirelli، Delonghi، و Airbus وغيرهم

ومن جانبه طلب الشيخ/ فيصل المزيد من المعلومات عن الفرص الاستثمارية الحالية والمطروحة للدراسة، حيث أوضح سعادة السيد إيلان لاوفار وجود العديد من المشروعات في مختلف المجالات خاصة المجال التكنولوجي والذي أصبح له دور كبير في جميع القطاعات تقريبا، كذلك تحدث عن موارد رومانيا البشرية من حيث جودة التعليم واللغات المختلفة وبالتالي قدرتهم على خدمة مختلف الاسواق

وفي نهاية اللقاء، أكد الشيخ فيصل اهتمامه بدراسة السوق الروماني والفرص الاستثمارية المتاحة كما أشار الى انفتاح السوق القطري على الاستثمار والشراكة مع مختلف الدول. ثم دعا سعادة الوزير الشيخ/ فيصل وأعضاء الرابطة لزيارة رومانيا والتي رحب بها الشيخ فيصل وانتهى اللقاء بتبادل الطرفان للهدايا التذكارية