اجتماع رابطة رجال الاعمال القطريين مع سعادة السيد انطويو كوستا رئيس وزراء البرتغال

      08 May 2017 فندق الشيراتون

نظمت رابطة رجال الأعمال القطريين لقاء عمل مع سعادة السيد/ انطويو كوستا رئيس وزراء البرتغال والوفد المرافق له وذلك على هامش زيارته للدوحة، حيث حضر اللقاء من الجانب البرتغالي السيد/ لويس كاسترو، الرئيس التنفيذي لوكالة التجارة والاستثمار بالبرتغال، بالإضافة الى سعادة السيد/ انتونيو تانجر، سفير دولة البرتغال بقطر

ومن رابطة رجال الاعمال القطريين، حضر سعادة الشيخ/ فيصل بن قاسم آل ثاني، رئيس مجلس إدارة الرابطة، السيد/ حسين الفردان النائب الأول لرئيس مجلس الإدارة، السيد/ شريدة الكعبي عضو مجلس الإدارة، والسادة أعضاء الرابطة: السيد/خالد المناعي، السيد/ سعود المانع، السيد/ حمد بن علي الهدفة، والشيخ/ ناصر بن نواف آل ثاني وكذلك السيدة/ سارة عبدالله، نائب المدير العام للرابطة

في بداية اللقاء رحب سعادة الشيخ/ فيصل بن قاسم آل ثاني، بسعادة رئيس الوزراء والوفد المرافق له، وأكد في بداية حديثة على دعم فرص التعاون والشراكة بين البلدين. كما أشار الى اهتمام رجال الاعمال القطريين بدراسة السوق البرتغالي والقطاعات المختلفة والتي تطرح فرص استثمار حقيقية للمستثمر الأجنبي.

ومن جانبه توجه سعادة السيد/ انطويو كوستا رئيس وزراء البرتغال بشكر الشيخ/ فيصل والسادة أعضاء الرابطة على هذا اللقاء، مشيرا في بداية حديثه عن تطور الوضع الاقتصادي في البرتغال والذي بدأ منذ العام الماضي بنسبة 2% وشمل مختلف قطاعات الدولة مثل قطاع البنية التحتية، الأصول، الصناعات الطبية، القطاع التكنولوجي والقطاع العقاري.

كما تحدث سعادته عن أهمية قطاع السياحة بالبرتغال والقى الضوء على الفرص الاستثمارية المطروحة والتي من شأنها جذب المستثمر القطري خاصة بعد ان تفتتح الخطوط القطرية خط رحلات مباشر بين الدوحة ولشبونة العام القادم، مؤكدا اهتمام  حكومة البرتغال بوضع نظم تشريعية جاذبة لمختلف المستثمرين حيث تحدث عن برنامج الفيزا الذهبية والذي بموجيه تمنح الفيزا للمستثمر الأجنبي، بالإضافة الى تطور السوق المحلي مستفيدا من الإمكانات والقدرات التي تتمتع بها الدولة خاصة بعد خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي واتجاه انظار المستثمرين على مدن أخرى مثل لشبونة.

ومن جانبه وجه السيد/ حسين الفردان كلمه رحب فيها بالوفد، مؤكدا اهتمام القطاع الخاص القطري ببحث فرص الاستثمار في السوق المحلي والإقليمي وكذلك العالمي، كما دعا أيضا الى دراسة السوق القطري من قبل رجال الاعمال البرتغاليين موضحا استعداد القطاع الخاص الدخول في شراكات مع نظرائهم بالشكل الذي يحقق المنفعة المتبادلة.

كما عرض السيد/ لويس كاسترو، الرئيس التنفيذي لوكالة التجارة والاستثمار بعض المشروعات التي تطرحها الدولة للاستثمار خاصة في القطاع العقاري، لوجود عقارات لها قيمة تاريخية كبيرة من شأنها جذب المزيد من السياح والذي وصل عددهم الي 18 مليون سائح سنويا. هذا بالإضافة الى مشروعات التنمية الحضرية على ضفاف النهر وانشاء المجمعات السكنية والسياحية. كما أشار السيد/ لويس