زيارة وفد من السفارة الامريكية على شرف السيد/ سكوت نيثان الممثل الخاص للشئون التجارية والاعمال

        12 Nov 2015 مقر الرابطة

أقامت رابطة رجال الأعمال القطريين لقاء وغداء عمل على شرف السيد/ سكوت نيثان، الممثل الخاص للشئون التجارية والاعمال في وزارة الخارجية الامريكية والوفد المرافق له وذلك بحضور سعادة السفيرة السيدة / دانا شيل سميث، السفيرة الامريكية بالدوحة.

وقد حضرمأدبة الغداء من جانب رابطة رجال الاعمال القطريين سعادة الشيخ/ فيصل بن قاسم الثاني، رئيس مجلس ادارة الرابطة، السيد/ حسين ابراهيم الفردان، النائب الاول لرئيس الرابطة، الشيخ/ حمد بن فيصل بن ثاني ال ثاني، عضو مجلس ادارة الرابطة. كما حضر نيابة عن الشيخ خالد بن ثاني آل ثاني السيد/ علي العبد الغني، الرئيس التنفيذى للشركة الاسلامية للتأمين والسادة أعضاء الرابطة السيد/ خالد المناعي، الدكتور/ حسين العبدلله، السيد/ ابراهيم محمد الجيدة، السيد/ صلاح مراد، السيد/ ناصر سليمان الحيدر، السيد/ مقبول خلفان، السيد/أشرف أبو عيسى وكذلك السيدة/ سارة عبدالله، نائب المدير العام للرابطة.

ومن جهته رحب الشيخ/ فيصل بن قاسم أل ثانى، رئيس مجلس ادارة الرابطة بالضيوف، مشيدا بالعلاقات الثنائية بين قطر والولايات المتحدة باعتبارها أكبر شريك اقتصادي لدولة قطر. كما تحدث عن اقبال القطاع الخاص القطرى على الاستثمار فى السوق الأمريكي حيث شهدنا مؤخرا العديد من الاستثمارات القطرية في مختلف القطاعات الاقتصادية في السوق الأمريكي.

وقد توجه السيد/ نيثان سكوت، الممثل الخاص للشئون التجارية والاعمال بالوزارة الامريكية بكلمة شكر فيها الرابطة على اللقاء. كما اضاف "انا سعيد جدا ان تتاح لى الفرصة للقاء العديد من رجال الاعمال القطريين ومناقشة التدابير الرامية الى تعزيز شراكتنا الاقتصادية واستكشاف الفرص الاستثمارية فى الولايات المتحدة الامريكية" مضيفا الى أن هذه الزيارة تهدف الى بحث سبل تعزيز العلاقات التجارية  بين قطر وأمريكا

كما اضاف السيد/ حسين الفردان، النائب الاول لرئيس الرابطة، ان توقيع مذكرة تفاهم بين قطر والولايات المتحدة في اكتوبر الماضي لإطلاق حوار اقتصادي واستثماري، يعد خطوة عملية هامة لتعزيز علاقات الشراكة والصداقة بين البلدين.

ومن جانبها اضافت سعادة السفيرة/ دانا شيل سميث، ان الولايات المتحدة تسعى الى تعزيز العلاقات الاقتصادية بين البلدين وان الحوار الاقتصادي والاستثماري سيكون بمثابة آلية لعقد الاجتماعات والتنسيق بين الوزارات والهيئات الاقتصادية والتجارية في حكومتي البلدين.

كما ناقش أعضاء الرابطة العقبات التي يواجها المستثمر القطرى عند دخوله السوق الأمريكي وخاصة فيما يتعلق بالنظام الضريبي وتمت مناقشة سبل دعم الحكومة الامريكية للمستثمرين وامكانية توافر اعفاء ضريبي لهم في المستقبل لتشجيع الاستثمارات ودعم المشاريع المشتركة في مختلف المجالات الاقتصادية متمنين ان يكون للقطاع الخاص في البلدين دورا إيجابيا في الحوار الاقتصادي المقام بينهما.

ومن الجدير بالذكر انه منذ توقيع اتفاقية التجارة المشتركة عام 2004، شهد التبادل التجاري بين الطرفين نموًا متصاعدًا، حيث تجاوزت قيمته 6.9 مليار دولار في العام الماضي، وهذا النمو يعكس تحوّل قطر إلى أحد أهمّ الشركاء التجاريين للولايات المتحدة. اما فيما يتعلق بتطور التعاون بين الطرفين في مجال الاستثمار، ففي سبتمبر الماضي، افتتح جهاز قطر للاستثمار أول مكتب له في مدينة نيويورك، حيث تمّ وضع خطة لاستثمار نحو 35 مليار دولار خلال السنوات الخمس المقبلة في عدد من القطاعات الحيوية في الولايات المتحدة وبدورها تستعد الدوحة لاستضافة مونديال 2022 مما يساهم في فتح قنوات جديدة للاستثمار الأمريكي في قطر، وخاصة في قطاع البنية التحتية والمنشآت الرياضية الضخمة.

وفى نهاية اللقاء قدم الشيخ/ فيصل بن قاسم الثاني رئيس مجلس الإدارة، درع رابطة رجال الاعمال القطريين للسيد/ سكوت نيثان، الممثل الخاص للشئون التجارية والاعمال في وزارة الخارجية الامريكية وكذلك لسعادة السفيرة السيدة / دانا شيل سميث، السفيرة الامريكية بالدوحة.