غداء عمل مع وفد من ماليزيا

30 Apr 2012 فندق ماريوت ماركيز الدوحه

أقامت رابطة رجال الاعمال القطريين غداء عمل على شرف زيارة سعادة السيد/ داتو سري مصطفى محمد، وزير التجارة الدولية والصناعة الماليزي، والوفد المرافق له، وذلك بحضور سعادة السيد/ احمد جزري بن محمد جوهر، سفير ماليزيا في دولة قطر، في 30 ابريل، 2012 في فندق الرينيسانس.

ترأس الجانب القطري الشيخ/ فيصل بن قاسم آل ثاني، رئيس الرابطة، وحضر اللقاء السيد/ شريده جبران الكعبي، عضو مجلس الإدارة، وكل من الأعضاء الكرام السيد/ خالد المناعي، والسيد/ سراج البكر، والسيد/ نبيل ابو عيسى، والسيد/ طارق نجا، ممثلا عن المهندس علي عبد الرضا مشهدي، والسيدة سارة عبدالله، نائب المدير العام.

وقد تباحث الطرفان عن العلاقات الثنائية بين البلدين وسبل تعزيز التعاون في مختلف المجالات. واشار الوزير الماليزي أن قطر تعتبر الشريك التجاري الثالث لماليزيا في منطقة الخليج، حيث وصل حجم التبادل التجاري بين البلدين الى 4.43 مليار دولار امريكي. وتستورد ماليزيا من قطر المواد الخام البترولية والجاهزة والبتروكيماويات، وتستورد قطر من ماليزيا المنتجات الالكترونية والكهربائية وحديد التسليح ومنتجات الاخشاب ومنتجات الغذائية. كما أفاد أن هناك مركز تجاري لعرض المنتجات الماليزية في طور التشييد في الدوحة.

ومن جانبه رحب الشيخ فيصل بن قاسم آل ثاني بالوزير الماليزي، وتحدث عن التعاون المتزايد بين البلدين، وأفاد أن وجود صندوق الاستثمار المشترك بين البلدين برأسمال 2 مليار دولار امريكي يعزز فرص الاستثمار بين البلدين ويدعمها، وقد شملت الاستثمارات القطرية في ماليزيا القطاع العقاري وتصنيع الأثاث المنزلي والبنوك الإسلامية وغيرها.

وفي نهاية الملتقى شكر سعادة السيد/ داتو سري مصطفى محمد الرابطة على اللقاء، كما دعا الحضور الى زيارة ماليزيا، حيث أنها تزخر بالفرص والإمكانيات التجارية والإستثمارية في مختلف القطاعات التجارية والصناعية، كما وتعتبر وجهة سياحية مميزة.

من جدير بالذكر، أن هناك 15 شركة ماليزية تعمل حاليا في قطر وتتميز بمشاركتها الفعالة في مشاريع البنى التحتية والتنمية والبناء وغيرها، ومن المتوقع مشاركة عدة شركات ماليزية في بعض المشاريع المتعلقة باستضافة قطر لكأس العالم 2022.