زيارة وزير خارجية بلغاريا للرابطة

15 Mar 2012 مقر الرابطة

استقبل رئيس رابطة رجال الأعمال القطريين، الشيخ فيصل بن قاسم آل ثاني، سعادة السيد نيكولاي ملادينوف، وزير الخارجية البلغاري، وسعادة السيد ميروسلاف زافيروف، القائم بالأعمال ورئيس البعثة البلغارية في دولة قطر، يوم الخميس 15 مارس. وقد جاء هذا اللقاء على هامش الزيارة الرسمية لسعادة السيد بويكو بوريسوف، رئيس وزراء جمهورية بلغاريا والوفد المرافق له الى الدوحة.

و ترأس الجانب القطري الشيخ فيصل بن قاسم آل ثاني، وحضر اللقاء الاعضاء الكرام السيد ابراهيم الجيدة، والسيد ابراهيم النعمة، والسيد أشرف أبو عيسى. وقد أطلع السيد نيكولاي ملادينوف رئيس واعضاء الرابطة على نتائج زيارة الوفد البلغاري لدولة قطر، حيث ستستثمر قطر 100 مليون يورو في القطاعات الثلاثة الرئيسية البلغارية التي تضم الزراعة والسياحة والبنية التحتية.  كما سيزور بلغاريا خبراء قطريين في المجالات الثلاثة، وكذلك في مجال الطاقة في غضون شهر لمناقشة التعاون قبيل زيارة رئيس الوزراء الشيخ حمد بن جاسم آل ثاني الى العاصمة البلغارية صوفيا. وقد اقترحت الحكومة القطرية خلال الاجتماع مع رئيس الوزراء البلغاري والوزراء ورجال الاعمال البلغاريين والقطريين، إقامة معرض للمنتجات البلغارية في دولة قطر، حيث أن الشركات البلغارية لديها فرصة لمنافسة القطاع الخاص والقطاع العام القطري .

كما دعا الوزير البلغاري الشيخ فيصل وأعضاء الرابطة الى زيارة بلغاريا، شارحا لهم عن حوافز الاستثمار البلغاري، حيث تتمتع بلغاريا بمعدل ضريبي الأدنى بين الدول الاوروبية، ويعتمد النمو فيها حاليا على قطاع الخدمات والسياحة (64.2%) والصناعة (30.6%) والزراعة (5.2%). كما أوضح الحكومة البلغارية تتجه الى تطوير قطاع السياحة الطبية الراقية. 

من جانبه، عبر الشيخ فيصل بن قاسم آل ثاني عن أهمية هذه الزيارة، مفيدا بأنه ستساعد في دعم العلاقات الإقتصادية وخلق فرص إستثمارية بين البلدين، كما أكد إستعداد رجال الأعمال القطريين على التعرف على فرص الإستثمار المتاحة في بلغاريا.

ومن الجدير بالذكر أن قيمة التبادل التجاري بين قطر وبلغاريا قد بلغت 3 ملايين دولار في 2011 تقريبا،

ومن المتوقع زيادة التعاون الاقتصادي بين البلدين بعد افتتاح الخط المباشر للخطوط الجوية القطرية العام الماضي، والاتفاق على إلغاء التأشيرة أمام حاملي الجوازات الدبلوماسية والخاصة. كما يعمل الطرفان حالياً على تحرير شروط الحصول على التأشيرة للسماح للمزيد من المستثمرين بدخول البلاد بسهولة.