إجتماع مع سعادة رئيس جمهورية بلغاريا

      11 Mar 2014 مقر الرابطة

عقدت رابطة رجال الأعمال القطريين إجتماع على شرف زيارة رئيس جمهورية بلغاريا سعادة السيد روسين بليفنيلييف والوفد المرافق له في مكاتب الرابطة بفندق الرينيسانس يوم الثلاثاء 11 مارس 2014. 
وقد حضر هذا اللقاء من الجانب القطري السيد/ حسين الفردان النائب الأول لرئيس الرابطة، الشيخ/ نواف بن ناصر آل ثاني، عضو مجلس الإدارة، والاعضاء الكرام: السيد/ ناصر سليمان الحيدر، والسيد/ صلاح الجيدة، والسيد/ مقبول حبيب خلفان، بالإضافة إلى السيد سعود عمر المانع نائب الرئيس والرئيس لتنفيذي لمجموعة المانع، والسيدة/ ساره عبدالله نائب المدير العام للرابطة.
رحب الجانب القطري بزيارة سعادة السيد الرئيس والوفد المرافق له والتي تهدف إلى بحث سبل التعاون التجاري و الاستثماري، بين رجال الأعمال القطريين ونظرائهم في الجانب البلغاري،  وفتح جسور التواصل وتعزيز العلاقات بين دولة قطر و جمهورية بلغاريا. 
و من جانبه عبر سعادة الرئيس البلغاري عن سروره بعقد هذا الاجتماع و مقابلة رجال الأعمال القطريين و تواجده في قطر، حيث أكد أن بلاده منفتحة على التعاون الإستثماري و التجاري مع قطر، مشيرا إلى الموقع الاستراتيجي لبلغاريا كمنفذ تجاري بين شرق أوروبا و الشرق الأوسط، حيث تقع في الجنوب الشرقي من أوروبا، بالإضافة إلى التسهيلات العديدة المتاحة للاستثمار في بلغاريا حيث تتمتع بنظام إقتصادي مستقر، و عمالة كفوءة منخفضة التكاليف ونظام ضريبي مناسب،كما تعتبر بلغاريا دولة ذات مستويات منخفضة نسبيا من الديون في أوروبا حيث تبلغ نسبتها 16% من الناتج المحلي الإجمالي، و يتوقع ان ينمو الاقتصاد المحلي بنسبة 3 إلى 4 بالمئة بحلول عام 2018.
كما نوه سعادته إلى إحدى أهم المجالات الاستثمارية في بلغاريا وهو الزراعة و قطاع الغذاء مؤكدا على أن الاستثمار في هذا المجال يعتبر استثمار واعدا لكلا البلدين، بالاضافة إلى تركيز بلغاريا على قطاع الطاقة الذي يتم السعي لتنويع مصادره مشيرا في هذا السياق إلى خطط مستقبلية لشراء الغاز القطري عبر منظومة تشترك فيها كل من اليونان ورومانيا وهنغاريا وبولندا وجمهورية التشيك وسلوفاكيان و أضاف أن مشروع التعاون في هذا المجال يهدف إلى بناء منشأة للغاز الطبيعي المسال في اليونان لتسهيل شراء الغاز من دولة قطر و وصوله الى بلغاريا، كما أنه يمكن لبلغاريا أن تقدم مساعدات لقطر عن طريق خبرتها في مجال الطاقة الشمسية التي استثمرت فيها بشكل كبير في السنوات الثلاث الماضية.
 و أشار سعادة الرئيس إلى أن قطاع العقارات و البنية التحتية يتميز بأسس متينة و يعتبر قطاعا جاذبا للاستثمار. 
و من ناحية أخرى فقد قدم الجانب القطري للوفد شرحاً عن النهضة الشاملة التي تشهدها البلاد في كافة المجالات والتي تعززت في ظلّ القيادة الرشيدة لحضرة صاحب السمو الشيخ تميم بن حمد آل ثاني أمير البلاد المفدى، و الفرص الكبيرة التي يتمتع بها الاقتصاد و المشاريع الاستثمارية المتميزة، ودعت رابطة رجال الأعمال القطريين الشركات ورجال الأعمال البلغاريين لاكتشاف الإستثمارات المتاحة في المجالات المختلفة.
وقد عبر ا رجال الأعمال القطريين عن اهتمامهم بالإستفادة من الفرص الإستثمارية المتاحة في بلغاريا في كافة المجالات، خاصة في قطاعات السياحة، البنوك والعقارات، وأكد أعضاء الرابطة على إستعدادهم التام لمساعدة رجال الاعمال في بلغاريا على دخول السوق القطري وتأسيس مشاريع مشتركة مع رجال اعمال قطريين. 
و في ختام هذا اللقاء توجه سعادة الرئيس بالشكر للرابطة و لرجال الأعمال القطريين على حفاوة الترحاب، كما دعا الحضور لزيارة جمهورية بلغاريا والتعرف على البيئة الاستثمارية و الاقتصادية عن قرب حيث أن بلغاريا تعتبر من الاقتصادات سريعة النمو مؤكدا أن الشراكة مع دولة قطر ذات المركز المالي القوي سوف تعود بالنفع على كلا البلدين و ستحقق انجازات اقتصادية و استثمارية واعدة .
ومن الجدير بالذكر أن التبادل التجاري بين دولة قطر وجمهورية بلغاريا يتراوح بين 30 و40 مليون ريال سنويا، ويعتمد الإقتصاد البلغاري بشكل كبير على قطاع الخدمات حيث يشكل 63% من الناتج المحلي، في حين يشكل القطاع الصناعي 30.3% أما القطاع الزراعي فيشكل 6.7%