اجتماع مع وفد رفيع المستوى من جمهورية الأرجنتين

  17 Feb 2014 مقر الرابطة

إجتمعت رابطة رجال الأعمال القطريين و غرفة تجارة و صناعة قطر مع وفد رسمي رفيع المستوى من جمهورية الأرجنتين برئاسة سعادة السيد/ هكتور تيميرمان وزير الخارجيه الأرجنتيني وبحضور كل من سعادة السيد/ كارلوس بيانكو وزير الدولة للعلاقات الإقتصادية الدولية، والسفيرة الأرجنتينية سعادة السيدة/  روسانا سيسيليا سوربالا، تبعه غداء عمل نظم من قبل السفارة في فندق الهيلتون. 
وقد حضر من الجانب القطري سعادة الشيخ/ نواف بن ناصر آل ثاني ،عضو مجلس إدارة رابطة رجال الأعمال القطريين ، السيد محمد بن أحمد بن طوار الكواري، نائب رئيس الغرفة ، السيد/ خالد احمد المناعي، عضو الرابطة، السيد/ محمد أحمد العبيدلي، عضو مجلس إدارة الغرفة ، السيد/خالد جبر الكواري ، عضو مجلس إدارة الغرفة، السيد/ راشد حمد العزبه، عضو مجلس إدارة الغرفة، السيد/ إبراهيم محمد الجيده، عضو الرابطة ، بالاضافة إلى السيدة/ ساره عبدالله نائب المدير العام للرابطة.
في بداية اللقاء رحب الجانب القطري بزيارة سعادة السيد هكتور تميرمان والوفد المرافق له والتي تهدف إلى بحث سبل تعزيز العلاقات الثنائية بين البلدين، والعمل على تنشيط العلاقات الاقتصادية والتجارية وتطوير حجم التبادل التجاري،  وأكدو على إهتمام رجال الأعمال القطريين بالإستفادة من فرص الأعمال المتوفره في الأرجنتين ودعم التعاون المشترك بين رجال الأعمال في البلدين.
 
من جانبه عبر سعادة الوزير الأرجنتيني عن سروره بتواجده في قطرومقابلة رجال الأعمال القطريين، ونوه إلى إن هذه الزيارة تأتي مكملة للزيارة التي قامت بها سعادة السيدة/ كريستينا فيرنانديز دي كيرشنر رئيسة الأرجتين في 2011، وأكد إهتمام بلاده بالإستثمار في دولة قطر وزيادة  التعاون التجاري خاصة  في القطاع  الزراعي والسياحي، وقطاع النفط والغاز حيث تعد الأرجنتين ثاني أكبر مصدر للغاز في أميريكا اللاتينية.
وقد قدم الجانب الأرجنتيني عرض تفصيلي عن أهم القطاعات الإقتصادية والفرص الإستثمارية التي تتمتع بها الأرجنتين، حيث حققت نمواً قويا في الإستثمارات وصل الى 22.8% من الناتج المحلي في عام 2012، كما تمتلك مساحات شاسعة من الأراضي الخصبة الصالحة للزراعة، وتعتبر من الدول الرائدة في سوق الغذاء العالمي حيث فاقت صادراتها 25 مليار دولار أميركي في 2013 و تتمتع أيضا بالعمالة الكفوءة و الماهرة،بالاضافة إلى أننها تمتلك موارد كبيرة من النفط و الغاز ،أما القطاع السياحي فإن الارجنتين تستقبل سنويا ما يقارب 6 مليون سائح ، و تتمتلك بنية تحتية متطورة و نظام مواصلات جيد.
 
فيما شرح الجانب القطري للوفد النهضة الشاملة التي تشهدها البلاد في كافة المجالات والتي تعززت في ظلّ القيادة الرشيدة لحضرة صاحب السمو الشيخ تميم بن حمد بن خليفة آل ثاني أمير البلاد المفدى، وتوجهوا بدعوة للشركات ورجال الأعمال الأرجنتينين لإستكشاف الفرص والحوافز الإستثمارية المتاحة في كافة المجالات حيث أنها تتمتع ببنية تحتية وتشريعية متطورة وجاذبة للإستثمار.
 
و في ختام هذا اللقاء توجه سعادة الوزير بالشكر للرابطة و لرجال الأعمال القطريين على حفاوة الترحاب، كما دعا الحضور لزيارة جمهورية الأرجنتين والتعرف على البيئة الاستثمارية عن قرب، والاطلاع على أهم الفرص الاستثمارية التي تذخر بها.
 
 
ومن الجدير بالذكر أن الإقتصاد الأرجنتيني يتركز بصورة أساسية في قطاع الخدمات حيث يشكل 71% من النانج الإجمالي للدولة، يليه القطاع الصناعي والذي يشكل 23%، أما القطاع الزراعي فيشكل 5% من الناتج المحلي للدولة.
كما  وقعت الأرجنتين عددا من الإتفاقيات المختلفة مع حكومة قطر منها اتفاقية التعاون في المجال الثقافي، اتفاقيه لتنفيذ و تطوير مشاريع التكامل في مجال الطاقه، اتفاقية التعاون العلمي بين البلدين، مذكرة تفاهم للتعاون السياحي بين البلدين وإتفاقية توريد الغاز المسال الى الأرجنتين لمدة عشرين عاما والتي تعد إنجازا تاريخيا حيث أن هذه الإتفاقية طويلة الأمد سوف تمد الأرجنتين بخمسة ملايين طن سنويا من الغاز المسال والتي ستلبي بدورها حوالي 16% من اجمالي الإستهلاك السنوي للأرجنتين من الغاز الطبيعي المسال، كما وقعت الرابطة بروتوكول تعاون مع اتحاد الصناعة الأرجنتيني في 2011.