عشاء عمل على شرف زيارة فخامة الرئيس جايير بولسونارو رئيس جمهورية البرازيل والوفد المرافق له

       17 Nov 2021 فندق الشيراتون

بدعوة من الشيخ نواف بن ناصر آل ثاني، عضو مجلس إدارة الرابطة، نظمت رابطة رجال الاعمال القطريين عشاء عمل على شرف فخامة رئيس جمهورية البرازيل الاتحادية جايير بولسونارو والوفد المرافق له، حضره كل من الشيخ فيصل بن قاسم آل ثاني رئيس مجلس إدارة الرابطة والشيخ خليفة بن جاسم آل ثاني رئيس غرفة قطر ، وسعادة السيد/ لويز البرتو، سفير جمهورية البرازيل الاتحادية في قطر بالإضافة الى السيد يوسف الجيدة الرئيس التنفيذي لمركز قطر للمال. وذلك خلال الزيارة الرسمية لفخامة الرئيس للبلاد لبحث سبل تعزيز العلاقات الاقتصادية في مختلف المجالات.
 
وقد حضر مأدبة العشاء من جانب رابطة رجال الاعمال القطريين الشيخ/ حمد بن فيصل آل ثاني عضو مجلس إدارة الرابطة، والسادة أعضاء الرابطة، السيد/ ناصر الحيدر، السيد/ خالد المناعي، السيد/ نبيل أبو عيسى، السيد/ أشرف أبو عيسى، السيد/ معتز الخياط، السيد/ محمد الطاف، السيد/ احسان الخيمي و الشيخ/ تركي بن فيصل، كما حضرت السيدة/ ساره عبدالله، نائب المدير العام للرابطة. كما شارك في العشاء السادة أعضاء مجلس إدارة غرفة قطر السيد/ محمد سلطان الجابر والسيد/ محمد العبيدلي، كما حضر السيد/ عصام نمر عابد.

وقد حضر من الوفد المرافق لفخامة الرئيس البرازيلي السيد كارلوس ألبرتو فرانكو فرانسا ، وزير الخارجية، السيد والتر براغا نيتو ، وزير الدفاع، السيد جيلسون ماتشادو وزير السياحة
السيد أوغستو هيلينو ريبيرو بيريرا ، وزير الأمن المؤسسي لرئاسة الجمهورية، السيد سيليو فاريا جونيور ، رئيس ديوان الرئاسة، السيد ماريو فرياس ، السكرتير الخاص للثقافة، السفير كينيث فيليكس هاشينسكي دا نوبريجا و نائب وزير الخارجية للشرق الأوسط وأوروبا وأفريقيا.

من جهته رحب الشيخ فيصل بن قاسم آل ثاني بالرئيس البرازيلي و الوفد رفيع المستوى المرافق له، كما عبر عن اهتمام رجال الاعمال القطريين بالتعاون و الشراكة مع رجال الاعمال البرازيلين الذين حققوا نجاحاً و شهرة عالمية ،مثنياً على اهمية السوق البرازيلي الغني بالفرص الاستثمارية في مختلف القطاعات الاقتصادية و دوره المحوري كاحد اكبر الاسواق في اميركا الجنوبية.
ومن جانبه عبر فخامة رئيس جمهورية البرازيل الاتحادية جايير بولسونارو عن سعادته بهذا اللقاء وحفاوة الترحيب الذي استقبله خلال زيارته مضيفا " انا على يقين ان هذه الزيارة سوف تؤتي ثماراها فيما يخص تطوير العلاقات الاستثمارية بين البلدين وتشجيع رجال الاعمال من الطرفين للتعاون معا". كما أكد فخامة الرئيس ان الوفد المرافق له والذي يضم عدة وزراء في أتم استعداد لتقديم الدعم لأي مستثمر او رجل اعمال يرغب في دراسة الفرص الاسثتمارية في جمهورية البرازيل. كما أشاد فخامة الرئيس بالازدهار الاقتصادي الذي تعيشه دولة قطر واعجابة بالتحضيرات لكأس العالم 2022. وقام بتوجيه دعوة لرجال الاعمال القطريين لزيارة البرازيل.

ومن جانبه، قام السيد يوسف الجيدة الرئيس التنفيذي لمركز قطر للمال بالترحيب بالساده الضيوف، قام بعدها بتقديم نبذة عن المركز وما يقدمة من خدمات لتشجيع المستثمر الأجنبي، وما يتيحه من فرص للشركات المحلية والدولية لتأسيس أعمالها ومزاولة مجموعة واسعة من الأنشطة ضمن إطار قانوني ورقابي يتوافق مع أفضل الممارسات الدولية.كما تحدث الجيدة عن البيئة الاستثمارية الجاذبة التي تتمتع بها دولة قطر.

أيضاً، رحب الشيخ/ نواف بن ناصر آل ثاني، من خلال كلمة ترحيبية القاها خلال العشاء أعرب فيها عن سعادته بهذا اللقاء مضيفاً " نحن كرابطة رجال الاعمال القطريين يسعدنا أن نستقبل الدولة الأكثر حصولاً على كأس العالم وضرورة تبادل الخبرات بين الجانبين فيما يخص تنظيم الأحداث الرياضية الرئيسية، خاصة ونحن على اعتاب استضافة البطولة في قطر العام القادم بإذن الله". كما تحدث الشيخ نواف عن اهتمام  رجال الاعمال القطريين بالتعرف على السوق البرازيلي، مؤكدا أن القطاع الخاص القطري دائماً في تطلع للأستكشاف والبحث عن فرص جديدة.

وفي نهاية اللقاء قدم الشيخ فيصل والشيخ نواف والشيخ خليفة بن جاسم الهدايا التذكارية لفخامة الرئيس، متمنين ان تؤتي هذه الزيارة أهدافها في تنمية العلاقات الاقتصادية